.............
 

آخر 12 مشاركات
أنشودة / يمه وليدي - فرقة طيور دجلة انفوجرافيك | مرور عامين على انتهاء المعارك.. أرقام تكشف... رسالة تعزية و رثـاء باستشهـاد المناضل العراقي فاهم الطائي...
احتجاجات العراق ولبنان.. تقويض للأحزاب الشيعية المتحالفة مع... * يد المنون تختطف الأخ العزيز والانسان الطيب العالم العراقي... -:اضغط (هنا) للاطلاع على نشرة منبر البصرة ليومي...
Icon16> > #عاجل > المعاون الجهادي السابق > لمقتدى الصدر ..... > > #عاجل > المعاون الجهادي السابق > لمقتدى... جريدة الوقائع العراقية تنشر قانوني التقاعد والغاء امتيازات...
" انتفاضة تشرين السلمية اصبحت ثورة اسطورية بعد ان كانت حلم... Image information Download image Collect image Bosch,... >>> >>> >>> >>> >>> طبقة وحوش على وشك الولادة... حمزة الحسن...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > المـــلــتـقـى الـــحــر > المنتدى التاريخي
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 02-26-2010, 01:23 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
عمر الأنصاري
اللقب:
زائر

البيانات
العضوية:
المشاركات: n/a
بمعدل : 0 يوميا
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة باسين بلعباس نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:

أما وقد حكمنا أمثال م. باراك المصري .. فعلى الأمة السلام..
عجبي من هذه النسبة لا ينقضي!

وأما عربستان فأعطيت لإخواننا الفرس حلوانا، مثلما أعطي لواء اسكندرون لإخواننا الترك
حلوانا، ومثلما أعطيت فلسطين لأبناء عمنا اليهود رعبون محبة (أو عربون محبة لم أعد أتذكر) .. فلم الزعل يا سبحان الله إذا كانت تركة الجدود لا تزال متداولة بين الإخوة وأبناء العم؟!

يا سيدي طارح الموضوع:

يقول المثل الشامي: (المال الداشر يعلم الناس السرقة)، واللصوص لا يهجمون إلا على المنازل التي يسهل الدخول إليها والخروج منها. إذن من الطبيعي أن يكثر لصوص الأوطان التي صار بلعها "أسهل من بلع حبة الأسبرين" كما كان نزار قباني يقول، فتأمل!

والختام سلام تام.
















التعديل الأخير تم بواسطة عمر الأنصاري ; 02-26-2010 الساعة 01:35 PM
عرض البوم صور عمر الأنصاري   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2010, 02:26 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.05 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي

تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
ان كل مفردات ثقافتي اللغوية لا تفيك
لك مني عاطر التحية
والتقدير واطيب المنى واجمل ورود فلسطين وتحايا
المسجد الاقصى المبارك الاسير
وما انا الا نقطة في بحر ابداعك
وطفل يحبو على اعتاب جامعتك الشعرية
دمت بخير
باحترام تلميذك
لطفي الياسيني
ابي مازن












توقيع الشاعر لطفي الياسيني

http://www14.0zz0.com/2013/06/06/21/706077980.jpg


عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2011, 03:10 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
ناصر محمود الحريري
اللقب:
اديب/هيئة الإشراف العام/ مجلس الحكماء

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 195
المشاركات: 88
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ناصر محمود الحريري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الأنصاري نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
عجبي من هذه النسبة لا ينقضي!

وأما عربستان فأعطيت لإخواننا الفرس حلوانا، مثلما أعطي لواء اسكندرون لإخواننا الترك حلوانا، ومثلما أعطيت فلسطين لأبناء عمنا اليهود رعبون محبة (أو عربون محبة لم أعد أتذكر) .. فلم الزعل يا سبحان الله إذا كانت تركة الجدود لا تزال متداولة بين الإخوة وأبناء العم؟!

يا سيدي طارح الموضوع:

يقول المثل الشامي: (المال الداشر يعلم الناس السرقة)، واللصوص لا يهجمون إلا على المنازل التي يسهل الدخول إليها والخروج منها. إذن من الطبيعي أن يكثر لصوص الأوطان التي صار بلعها "أسهل من بلع حبة الأسبرين" كما كان نزار قباني يقول، فتأمل!

والختام سلام تام.



حياك الله أخي عمر
وبكل تأكيد لم يكن الأستاذ ياسين يقصد الإساءة لشعب مصر العظيم أو لأرض الكنانة
وإنما قصد الشخصية بذاتها...
وها هو اليوم الشعب المصري العظيم يسقط الطاغية ويثبت للعالم أجمع أن أرض العرب ستبقى للعرب...
ومهما تعاورها اللآم...!
تحاتي وتقديري لك












عرض البوم صور ناصر محمود الحريري   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2011, 03:20 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
ناصر محمود الحريري
اللقب:
اديب/هيئة الإشراف العام/ مجلس الحكماء

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 195
المشاركات: 88
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ناصر محمود الحريري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر لطفي الياسيني نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
ان كل مفردات ثقافتي اللغوية لا تفيك
لك مني عاطر التحية
والتقدير واطيب المنى واجمل ورود فلسطين وتحايا
المسجد الاقصى المبارك الاسير
وما انا الا نقطة في بحر ابداعك
وطفل يحبو على اعتاب جامعتك الشعرية
دمت بخير
باحترام تلميذك
لطفي الياسيني
ابي مازن
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحياك الله والدنا المبجل وشاعرنا المجاهد الأستاذ لطفي الياسيني
وجزاك الله خيراً وبارك بك وأنالك مرادك
ولك مثل ما دعوت لي، وجمعنا الله وإياك تحت ظلال المسجد الأقصى المبارك
وأنت أستاذنا وقدوتنا وشمعة تضيء لنا طريق الحرية والكرامة
سمعت أنه قد ألمت بك وعكة صحية، أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يمن عليك بالشفاء العاجل
تحياتي وتقديري لك ولكل المرابطين معك على ثرى المقدس الشريف












عرض البوم صور ناصر محمود الحريري   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2011, 04:00 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
ناصر محمود الحريري
اللقب:
اديب/هيئة الإشراف العام/ مجلس الحكماء

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 195
المشاركات: 88
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ناصر محمود الحريري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي

عوداً على بدء
ومع بداية تحركات أخوتنا الأحوازيون في انتفاضة ثورية جريئة مباركة ضد الدولة الفارسية المجوسية
التي جثمت على صدورهم لمدة ستة وثمانون عاماً، تلوح باندثار هذا السلطان الجائر والحكم الطاغي،
وهو ما يبشر بالخطوات الأولى على طريق النصر والتحرير




السياسة الكويتية

في ليلة الخامس و العشرين من نيسان العام 1925 رسم الغدر و التآمر الدولي و الخبث الشاهاني الإيراني شراكه الدموية الأولى ليوقع بعروبة إقليم الأحواز العربي قلبا وروحا و قالبا منذ فجر التاريخ , ففي ذلك اليوم صحا العالم على نبأ إجتياح قوات الجنرال فضل الله زاهدي لعاصمة إمارة عربستان العربية (المحمرة ) في مؤامرة غدر و دسيسة تم خلالها إعتقال الشيخ خزعل الكعبي و أبنائه و إحتلال إقليم الأحواز إحتلالا عسكريا مباشرا ألحق بعده الإقليم العربي بالدولة الإيرانية التي أعدت العدة و هيأت السبل لحملة هائلة من التطهير العرقي و المعرفي و الإلغاء الثقافي و محاولة تبديل الهوية الديموغرافية وحتى الفكرية و اللسانية للإقليم مع ما إستتبع ذلك من تفريس لجميع معالم الحياة هناك و بما شمل تغيير حتى أسماء المدن و العوائل و كل شيء , ورغم ضخامة و شراسة الحملات الحكومية الإيرانية إلا أنها لم تنجح بالكامل في إنهاء عروبة الإقليم أو في جعل سكانه من فاقدي الهوية و الإنتماء و الجذور , بل كان العكس هو الصحيح تماما فالتحدي المفرط قد خلق إستجابة هائلة لذلك التحدي و جعل الأجيال الناشئة و الشابة و التي لا علاقة لها بالماضي و نشأت تحت رعاية وفكر الدولة الإيرانية نفسها تتمرد على قيودها و تعود لجذورها الأصلية و تؤسس بشكل فاعل لحركة نهضوية أحوازية عربية تنادي بالتحرير و بالتخلص من حكم الفئة المتغلبة الباغية في طهران و التي تعتمد في تسلطها على الرعب و التقتيل و الدجل و الخرافة , لقد سقط نظام الشاه الإيراني نتيجة لمقاومة الشعوب غير الفارسية أيضا وفي طليعتها الشعب العربي الأحوازي الذي بذل الغالي و النفيس من أجل الحرية و العدالة , إلا أن تطورات الأوضاع في إيران بعد الثورة الشعبية الكبرى العام 1979 وهيمنة تيار صفوي شعوبي عنصري متخلف و عدواني على السلطة قد أدت لمآس و مجازر عانت منها الشعوب الخاضعة لتلك السلطة الغشوم وفي طليعتها أيضا الشعب العربي الأحوازي الذي خاض نضالا صعبا و حاسما في زمن إختلطت فيه الأوراق و كانت كلفة النضال و الجهاد عالية جدا و مكلفة للغاية و صعبة وشاقة لكن رغم كل الظروف إستطاعت طلائع الشعب العربي الأحوازي فك قيودها و المباشرة بتبصير شعبها و تعريفهم بالهمجية الصفوية الحاكمة و برفع حجاب التخلف و التجهيل وحيث لمس الشعب الأحوازي بشكل واضح الجهود الحكومية الخبيثة في تغيير ديموغرافيا و حتى جغرافية الإقليم من خلال عمليات الإحلال السكاني و الطرد الممنهج و توفير الإمكانيات للمستوطنين الفرس و مضايقة أهل الأحواز في أرزاقهم و حياتهم لدفعهم للهجرة من أجل إنجاح حالة التغيير الديموغرافي المنشودة و التي عملت من أجلها للأسف حكومة الرئيس الإيراني ( الإصلاحي ) السابقة محمد خاتمي من خلال نائبه الأسبق ( محمد علي أبطحي ) و التي أشعلت نار إنتفاضة شعبية أحوازية كبرى لم يهدأ أوارها حتى اليوم بل على العكس فقد تضافرت الجهود الوطنية الأحوازية الحثيثة من أجل الإستمرار في إشعال الثورة الأحوازية العربية الكبرى التي إنطلقت و لا يمكن لأعتى الطغاة الوقوف بوجهها او التحلل من مطالباتها , تسعة عقود طويلة وقاسية قد مرت من عمر الإحتلال الإيراني الذي نهب الوطن و دمر الشعب و فرض سياسة الإفقار و التجهيل و التهجير و الكراهية ثم زادت عطايا ذلك الإحتلال لتشمل سياسة تعميم المشانق و القتل بالجملة على أحرار الشباب الأحوازي الذين رفعوا راية النضال و الصراع من أجل إعادة تحرير الوطن وربطه بأمته العربية عبر التخلص من كل موبقات الإحتلال الإستيطاني المتخلف , لا عاصم اليوم من أمر الله , فقد قال الشعب العربي الأحوازي كلمته ولم يعد ممكنا التراجع للوراء فدماء الشهداء تظل أبد الدهر عن الحرية و الثأر تستفهم , و إرادة أحرار الأحواز هي أكبر من كل عمائم الدجل و تقديس الخرافة , و قبضات الأحوازيين المرفوعة في وجوه شياطين الحرس الإرهابي الثوري ستستمر في التحدي و بالتضامن مع الشعوب غير الفارسية الأخرى في إيران كالأكراد و البلوش و الآذريين وجميع المظلومين من أجل تقريب يوم النصر و الخلاص, لقد عمل الإحتلال الإيراني طويلا ودفع كثيرا من أجل أن تموت الروح و اللغة العربية في الأحواز و لكن ساء ماكانوا يعملون وقبح ما كانوا يفكرون , لقد إنتصرت الروح العربية الأحوازية و نفضت عن نفسها غبار الذل و الضيم و القبول بالإحتلال الإستيطاني و أبت إرادة الأحرار في الأحواز إلا أن تصحح التاريخ و تطلق شرارة الإنتفاضة و الثورة الجماهيرية الكبرى التي ستغسل في النهاية عار و موبقات و إفرازات الإحتلال و ستؤكد عروبة وخليجية هذا الإقليم العربي الستراتيجي المهم و بما سيكون ضربة قاتلة لكل مخططات الشر و العدوان و الفوضى الإيرانية , لن يفلح الدجالون مهما بذلوا من جهد و أظهروا من قمع فإرادة أحرار الأحواز الصلبة لن تعلوها إرادة و سينتزع الإستقلال إنتزاعا من عيون الدجالين و ستسقط عمائم الدجل و الخرافة تحت الأقدام الأحوازية الحرة , لقد إنتهى ليل الإحتلال و سيعانق الأحوازيون تاريخ الحرية المقدس بعد أن كتبوا بدماء شبابهم الزكية أنشودة المجد و الحرية و الإستقلال.. إنتظروا عرس الحرية العربية الأحوازية المقبل الذي سيعمي عيون الشياطين و الدجالين.
كاتب عراقي
وداعا للخميني وحزب الله! * حلمي الأسمر

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةحينما قامت الثورة الإيرانية في الأول من فبراير من عام 1979 دغدغت أحلام الجماهير العربية والإسلامية، وبعثت في نفوسهم أملا كبيرا في إمكانية التغيير والزحف نحو الحرية، ونشأ حينها ما سمي «الخمينية» نسبة لقائد الثورة ورمزها، الإمام الخميني، الذي أصبح رمزا لثورة الشعوب، وشخصت الأبصار إلى الإمام كنموذج للثوري الشرقي المسلم، الذي نافس في رمزيته تشي غيفارا، وظنت الشعوب العربية أنها وجدت ضالتها في زعيم ثوري من أبناء جلدتها، وشاع حينها جو إيماني وديني عارم، وعلى وقع هذا الصدى المجلجل في الوطن العربي، انتشت إيران وأطلقت مقولة تصدير الثورة، والحقيقة أن شعوب المنطقة كانت مستعدة لاحتضان الشعار وتطبيقه أكثر من القادة الإيرانيين، لكن هذه الشعوب أصيبت بخيبة أمل عميقة حينما أصرت قيادات إيران على «طائفية» الثورة، وليس إسلاميتها وإنسانيتها، فأصرت على وسم الجمهورية الإسلامية الوليدة بمذهب الإمامية الإثني عشرية، وضاعت نداءات الشعوب وآمالها سدى لصالح شغف واضعي الدستور الإيراني بهذه النزعة الطائفية، ومع ذلك استطاعت شعوبنا العربية أن تهضم على مضض هذا الاتجاه الشعوبي، وظلت الثورة الإيرانية تتمتع بألق ما حتى حينما اشتعلت الحرب العراقية الإيرانية، وإن خفت الحلم العربي قليلا المتطلع لطهران، حتى إذا جاءت موقعة سقوط بغداد وهجوم إيران المبرمج على العراق، وغرسها لأظافرها في جسد البلد، وتمزيقه سنة وشيعة، كاد رصيد إيران في بلاد العرب ينتهي تماما، ثم تأتي حرب تموز اللبنانية، ومن ثم العدوان على غزة ليعود الرصيد إلى بعض الانتعاش!.

واليوم، بعد أن هبت رياح الثورات العربية البوعزيزية، التي تستلهم رمزا داخليا من الشارع العربي، واصطفاف إيران المُريب أولا ضد شعب الأحواز العربي، ووقوفها كقوة قمع عنيفة ضد تطلعات هذا الشعب، ومن ثم تسلل أياديها إلى تشويه صورة شعب البحرين، والعبث بمشروعه النهضوي، عبر صبغه بسمة طائفية، وتعمدها استفزاز دول الخليج العربية عبر سلسلة من الحركات الاستخبارية، والمعارك السرية، فقد بدا أن رصيد الثورة الإيرانية في بلاد العرب قد انتهى إلى أن يكون صفرا مكعبا، فكيف يمكن لهذا المواطن العربي أن يفهم تصنيفات إيران الغريبة لحركة الشعب العربي حينما تسمى ثورة الأحواز تمردا، وحركة شعب البحرين ثورة؟ وها هي تأتي هي وحزب الله على آخر ما تبقى من الرصيد، حينما تخذل شعب سوريا، باعتبار حركة الشعب هناك تآمرا على الوطن!!.

الخميني خذلنا مرتين، الأولى حينما أصر على جعفرية الجمهورية الإسلامية، والثانية حينما فشل أبناؤه في التعايش مع خاتمي كرأي آخر، ما يؤكد استحالة التأسي بالنموذج الإيراني، إن لم يكن نشوء حالة عداء مستحكمة بين ثورة إيران وثورة العرب في ربيع 2011، أما قاصمة الظهر فكان انحياز إيران ضد شعوب المنطقة على أساس مذهبي، وازدواجية معاييرها على نحو صارخ، ما يخرج إيران تماما من لعبة صنع مستقبل الوطن الإسلامي بالكامل!

التاريخ : 20-04-2011












عرض البوم صور ناصر محمود الحريري   رد مع اقتباس
قديم 04-21-2011, 04:08 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
ناصر محمود الحريري
اللقب:
اديب/هيئة الإشراف العام/ مجلس الحكماء

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 195
المشاركات: 88
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ناصر محمود الحريري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : ناصر محمود الحريري المنتدى : المنتدى التاريخي
افتراضي



لندن ـ دعت منظمة العفو الدولية السلطات الايرانية الثلاثاء إلى التحقيق في اشتباكات بين قواتها الأمنية ومتظاهرين من الأقلية العربية في الأحواز، والتي قالت إنها خلّفت ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى في محافظة خوزستان.


وقالت المنظمة إن قوات الأمن استخدمت الغاز المسيل للدموع والذخيرة الحية ضد المتظاهرين من عرب الأحواز واعتقلت العشرات منهم ومن بينهم 30 إمرأة، خمس منهن حوامل.



وطالبت السلطات الايرانية بفتح تحقيق مستقل ومحايد حول عمليات القتل، وتأمين الحماية لجميع المعتقلين من التعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة، والسماح لهم بالوصول إلى عائلاتهم والمحامين والعلاج الطبي.



وقالت حسيبة حاج صحراوي نائبة مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال افريقيا في منظمة العفو الدولية "إن السلطات الايرانية تشجب حكومات المنطقة على قمعها للتظاهرات، لكنها في الوقت نفسه تتصرف بالطريقة القمعية نفسها".



واضافت صحراوي "نشعر بقلق بالغ ازاء التقارير التي تفيد بأن أكثر من 200 شخص اعتقلوا خلال الفترة التي سبقت التظاهرة الأخيرة، ويتعين الافراج فوراً عن أي شخص اعتُقل لمجرد ممارسة حقه في التجمع السلمي أو بسبب التعبير عن آرائه بطريقة سلمية من دون قيد أو شرط".



وطالبت السلطات الايرانية بـ "الاعتراف بمظالم الأقلية العربية في الأحواز ومعالجتها، بدلاً من محاولة منعها من الاحتجاج السلمي". "يو بي اي"












عرض البوم صور ناصر محمود الحريري   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خبر عاجل العثور على جثة جندي اسرائيلي في القدس اختفت آثاره أمس الشاعر لطفي الياسيني القضية الفلسطينية 0 05-03-2012 10:42 AM
ما رأيكم بمحتوى هذه الخارطة ؟؟؟ د.احمد مصطفى سعيد المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي 15 12-18-2011 11:00 PM
كتب دينية يهودية نادرة اختفت في العراق ظهرت في اسرائيل ابو برزان القيسي قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 4 03-13-2011 05:39 PM
الموسوعة الجغرافية للوطن العربي الباسم وليد المكتبة العلمية والعامة 1 01-23-2011 08:55 PM
هل للعراق وجود على الخارطة؟ مكي النزال قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 5 03-21-2010 10:58 PM


الساعة الآن 03:57 AM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com