.............
 

آخر 12 مشاركات
كيف أصبح تشي جيفارا أيقونة الثورة والتمرد؟ فيديو / في أجواء أشبه بالعرس.. هكذا تحضر وجبات الطعام... مدخل جامعة الموصل يتزيّن بنسختين طبق الأصل للثور المجنح...
ألمانيا تبحث عنك.. فرص الهجرة دون شروط للباحثين عن الدراسة... :red_circle:حملة اغتيالات للبعثيين تجتاح جنوب العراق أفادت... سيأتي يوم ويتضح للعالم أن إيران هي من فجرت المراقد وأشعلت...
العميل "١٣٤٨٣٢".. رجل إيران داخل مكتب سليم الجبوري... احتجاجات مستمرة.. هل يحقق العراقيون مطالبهم بإزالة النظام... شاهدوا والد أحد ضحايا تظاهرات العراق يرفض تلقي العزاء من...
سفينة نوح" ترسو في بريطانيا في أول زيارة لها مؤتمر المغتربين العراقيين، مؤتمر العراق كلّه المرأة العراقية: «نازلة آخذ حقي» هيفاء زنكنة


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي جميع المواضيع بأقلام ( أدباء ومفكري الدولية الحرة )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 02-08-2010, 04:49 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
مصطفى ملح
اللقب:
شاعر وأديب
 
الصورة الرمزية مصطفى ملح

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 160
المشاركات: 40
بمعدل : 0.01 يوميا
الإتصالات
الحالة:
مصطفى ملح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
افتراضيمن سرق الشمس؟

مَنْ سَرَقَ الشَّمسْ ؟

(مصطفى ملح / المغرب)



1

هُنا حَفَرَتْ وَشْمَها هِنْدُ

بالفَحْمِ والزَّيْتِ والدَّمْعِ والطّينِ

والتَفَتَتْ نَحْوَ أَطْلالِ خَيْمَتِها ثُمَّ قالَتْ وَداعا،

وَلَمْ تَبْكِ مِثْلَ الأَميراتِ

حينَ يُضَيِّعْنَ أَصْدافَهُنَّ الثَّمينَةَ في المَوْجِ،

لكِنَّها حينَ حَرَّكَها الحُزْنُ قالَتْ وَداعاً

وَلَمْ تَنْسَ إِرْسالَ بَعْضِ الرَّسائِلِ

للذِّئْبِ في المُرْجِ والنَّسْرِ في البُرْجِ،

قالتْ وَداعاً وَطارَتْ

وَبَعْدَ دَقائِقَ غَابَتْ كَقَوْسِ قُزَحْ!


هُنا نَسِيَتْ شَعْرَها هِنْدُ


يَلْتَفُّ حَوْلَ الرُّبا وَالكُهُوفِ القَديمَةِ مِثْلَ الثَّعابينِ.


مُشْطُ الحَبيبَةِ يُكْسَرُ،

يَنْدَلِقُ الكُحْلُ كَاللَّيْلِ فَوْقَ المَشاعِرِ،


أَظْفارُ هِنْدٍ وَصَيْحَةُ فارِسِها

وقَصائِدُ عُكَاظَ

وقَدْ عُلِّقَتْ فَوْقَ أَعْمِدَةِ الوَقْتِ،

والخَيْلُ نَامَتْ.. ولكنَّ أَعْيُنَها لَمْ تَنَمْ

تُراقِبُ في حَذَرٍ

كَيْفَ تُولَدُ آخِرُ قافِيَةٍ مِنْ رَمادِ العَدَمْ!

2

وإِنّي لَباكٍ على طَلَلٍ كانَ لي:


كَمْ أَحِنُّ إلى فَرَسي الخَشَبِيَّةِ، رائِحَةُ

الطّينِ مَمْزُوجَةٌ بِدُمُوعِ المَطَرْ..

صَخْرَتي وكِتابي

وصَرْخَةُ والِدَتي حينَ ذَاعَ الخَبَرْ:

قَوافِلُ قادِمَةٌ،

دَمُ هِنْدٍ وَبَعْضُ حَريرِ ضَفائِرِها،

جُرْحُ مِرْآتِها،

ثَغْرُها يَلْثُمُ الشَّمْسَ فَوْقَ النَّدى،

وسُيُوفٌ على بَعْضِها تَنْكَسِرْ..

أَحِنُّ إلى خَيْمَةٍ كانَ يُوقِظُها الفَجْرُ

ثُمَّ أَحِنُّ إلى كُلِّ أَطْلالِ هِنْدٍ؛

إلى حَجَرٍ كانَ مَصْرَعُها فَوْقَهُ

عِنْدَما رُمِيَتْ ذَاتَ لَيْلٍ

بِعاطِفَةٍ قَاتِلَةْ..

هُنا نَسِيَتْ رُوحَها عِنْدَ مُفْتَرَقِ الماءِ والطّينِ،


ثُمَّ تَعَرَّتْ تَماماً كَشَمْسِ الظَّهيرَةِ

قُدَّامَ فاكِهَةِ المَوْتِ،

كانَتْ يَدٌ مِنْ حَديدٍ تَقُودُ خُطاها؛

يَدٌ خَرَجَتْ فَجْأَةً

مِنْ شُقُوقٍ بِذَاكِرَةِ الرَّمْلِ،

ساعَتَها صاحَ نايٌ تَحَطَّمَ قَلْبُ الرَّبابَةِ

والخَيْلُ نامَتْ.. ولكنَّ أَعْيُنَها لَمْ تَنَمْ

تُراقِبُ في حذَرٍ

كَيْفَ تُولَدُ قافِيَةٌ مِنْ رَمادِ العَدَمْ!

3

ثَلاثُونَ ثُمَّ ثَماني سِنينَ وَبِضْعُ ثَوانٍ


يَسيرُ قِطارُ المَحَطَّةِ في رَصيفِ الطُّفُولَةِ

مُنْدَفِعاً بِرَوائِحِ أَوَّلِ طُبْشُورَةٍ داعَبَتْها يَدي؛

كُنْتُ أَصْغَرَ ِمنْ نُقْطَةٍ في جَناحِ الفَراشَةِ

أَجْمَلَ مِنْ وَتَرٍ في فَمِ النُّورِ،

ثُمَّ مَرَّتْ لَيالٍ فَعامٌ وَراءَ عامٍ

فَشاخَ قِطارُ المَحَطَّةِ؛

لَمْ تَكُ هِنْدٌ بِداخِلِهِ يَوْمَها

رُبَّما الشُّعَراءُ الصَّعاليكُ قَادُوا جَنازَتَها

نَحْوَ مُفْتَرَقِ الطُّرُقِ السَّبْعِ؛

حَيِثُ زَئيرُ الصَّدى في مَقابِرِ صَحْراءَ

مَحْرُوسَةٍ بِأَكْثَرَ مِنْ أَلْفِ قَوْسٍ مُحَطَّمْ..

ثَلاثُونَ ثُمَّ ثَماني سِنينَ مَضَتْ

وَأَنا حامِلٌ جَرَساً أُوقِظُ النَّاسَ؛

عِشْرُونَ قَبْراً بِها أَلْفُ مَلْيُونِ جُثَّةْ!

هَياكِلُ عَظْمِيَّةٌ بُعْثِرَتْ في القُبُورِ؛

عِظامُ القَصائِدِ، وَجْهُ الحَبيباتِ، أَجْنِحَةُ

النَّهْرِ، صَوْتُ عُكاظَ، دُمُوعُ امرئِ القَيْسِ،

حِنَّاءُ هِنْدٍ وَوَشْمُ الذِّراعَيْنِ

يَطْفُو فَوْقَهُ دَمٌ: دَمُ مَنْ ؟؟

جَرَسي شاخَ والطَّبْلُ حَطَّمْتُهُ،

هَذِهِ البِئْرُ أَعْمَقُ مِنْ شَمْسِ كَفِّي،

وَأَعْيُنُ عائِلَةِ المَيِّتينَ قَدِ انْطَفَأَتْ

كَحَقْلٍ مِنَ الشَّمْعِ في يَدِ شَيْطانْ!

وَأَحْصِنَةُ العُمْرِ نامَتْ.. ولكنَّ أَعْيُنَها لَمْ تَنَمْ

تُراقِبُ في حَذَرٍ

كَيْفَ تُولَدُ آخٍرُ قَافِيَةٍ مِنْ رَمادِ العَدَمْ!
























توقيع مصطفى ملح

هُوَ شاعِرٌ تَرَكَ المَدينَةَ رافِضا = قَفَصاً تَضيقُ بِضيقِهِ الأَكْوانُ
أَلِفَتْ مَشاعِرُهُ القَصيدَةَ حُرَّةً = كَالرّيحِ لا يَصْطادُها سَجّانُ!
حُرٌّ طَليقٌ كَالغُيومِ تَلاطَمَتْ = كَالمَوْجِ يَرْحَلُ مالَهُ عُنْوانُ



عرض البوم صور مصطفى ملح   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2010, 07:32 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
خالد أبو حمدية
اللقب:
شاعر عربي متميز

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 134
المشاركات: 58
بمعدل : 0.02 يوميا
الإتصالات
الحالة:
خالد أبو حمدية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : مصطفى ملح المنتدى : المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
افتراضي

الحبيب
الشاعر المبدع
مصطفى ملح

سرّني أن أنهل من هذه العذوبة في استنطاق اللغة وتفجير شعريتها
سرّني أنّ تلمست صفاء وجوهر الفكرة المؤرّقة في جملتك

قصيدة تحتمل وقفات ووقفات

لكن
أشكرك أن حركت بي راكداً وحلّقت بي بعيداً
وما سرق الشمس غير شاعر يعي من أي أفق يرسل شروقها
كي تظل على أهبة الشموخ.

شكراً أيّها الحبيب












عرض البوم صور خالد أبو حمدية   رد مع اقتباس
قديم 02-08-2010, 09:32 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
مصطفى ملح
اللقب:
شاعر وأديب
 
الصورة الرمزية مصطفى ملح

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 160
المشاركات: 40
بمعدل : 0.01 يوميا
الإتصالات
الحالة:
مصطفى ملح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : مصطفى ملح المنتدى : المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
افتراضي

صديقي العزيز الشاعر خالد أبو حمدية؛
يسرني أن أصافحك هنا بدفء القصيدة وحرارتها .
هم كثر يسرقون الشمس خفية رغبة في انتشار الليل،
لكنهم يسقطون أخيرا في الهاوية،
وتظل الشمس تلمّع القصيدة والقلب والفجر المولود من أرواحنا،
دمت واحدا من صنّاع الجمال في ورشة الشعر..












توقيع مصطفى ملح

هُوَ شاعِرٌ تَرَكَ المَدينَةَ رافِضا = قَفَصاً تَضيقُ بِضيقِهِ الأَكْوانُ
أَلِفَتْ مَشاعِرُهُ القَصيدَةَ حُرَّةً = كَالرّيحِ لا يَصْطادُها سَجّانُ!
حُرٌّ طَليقٌ كَالغُيومِ تَلاطَمَتْ = كَالمَوْجِ يَرْحَلُ مالَهُ عُنْوانُ



عرض البوم صور مصطفى ملح   رد مع اقتباس
قديم 02-10-2010, 08:38 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
هاني درويش
اللقب:
شاعر عروبي/ أستاذ بارز

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 40
الدولة: سوريا
المشاركات: 963
بمعدل : 0.27 يوميا
الإتصالات
الحالة:
هاني درويش غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : مصطفى ملح المنتدى : المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
افتراضي

كَيْفَ تُولَدُ قافِيَةٌ مِنْ رَمادِ العَدَمْ!
كيف لولا ولادة القصيدة أن تُبَثَّ الروح في الأشياء

بارك الله بك ايها النافخ الروح قصيدةً
هاني












توقيع هاني درويش

[CENTER][frame="2 50"][/CENTER]

[SIZE=4][FONT=Comic Sans MS][COLOR=red][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]هاني درويش[/COLOR][/SIZE][/FONT] [CENTER][FONT=Comic Sans MS][SIZE=4][COLOR=red]عضو رابطة الجواشن[/COLOR][/SIZE][/FONT][/CENTER]
[CENTER][/CENTER]
[CENTER][/COLOR][/FONT][/SIZE][/frame][/CENTER]


عرض البوم صور هاني درويش   رد مع اقتباس
قديم 02-10-2010, 09:12 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
مصطفى ملح
اللقب:
شاعر وأديب
 
الصورة الرمزية مصطفى ملح

البيانات
التسجيل: Feb 2010
العضوية: 160
المشاركات: 40
بمعدل : 0.01 يوميا
الإتصالات
الحالة:
مصطفى ملح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : مصطفى ملح المنتدى : المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي
افتراضي

الشاعر الأخ هاني درويش؛

شكرا على البهاء الذي طالما تركته وأنت تمرّ بجوار قصيدتي.

دمت كبيرا، ومحمّلا بدم الشّعر الخالد.












توقيع مصطفى ملح

هُوَ شاعِرٌ تَرَكَ المَدينَةَ رافِضا = قَفَصاً تَضيقُ بِضيقِهِ الأَكْوانُ
أَلِفَتْ مَشاعِرُهُ القَصيدَةَ حُرَّةً = كَالرّيحِ لا يَصْطادُها سَجّانُ!
حُرٌّ طَليقٌ كَالغُيومِ تَلاطَمَتْ = كَالمَوْجِ يَرْحَلُ مالَهُ عُنْوانُ



عرض البوم صور مصطفى ملح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صفراء عين الشمس ,,, أحلام نوفل  قـصــيــدة الــــــنـــــثــــــر : غسان إخلاصي 9 12-18-2012 12:07 PM
وطني الشمس الشاعر لطفي الياسيني مكتبة اليوتيوب 0 04-11-2012 06:58 PM
إنت الشمس شمس الحرية الملتقى الموسيقي : موسيقى - أغاني - أفلام - مسلسلات- برامج تنوعة - 1 09-25-2011 12:42 PM
شبهة سجود الشمس تحت العرش الباسم وليد تهم نحن بريئون منها والرد عليها 3 02-10-2011 06:05 AM
إذا الشمس غابت وطلّ القمرْ هيثم العمري المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي 11 12-28-2010 04:33 AM


الساعة الآن 09:31 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com