.............
 

آخر 12 مشاركات
تزايد الضغط على الحكومة والكتل السياسية من قبل المتظاهرين... النشرة البريدية: وكالة يقين للأنباء عرض النشرة في المستعرض... * يد المنون تختطف الأخ العزيز الشاعر أمجد ناصر في مدينة...
العراقيون يريدون وطناً ****************************** داود... > > > ديمقراطية (4) ارهاب... > > حسن حاتم المذكور > > ... مؤتمر منظمة المعتربين العراقيين الثاني عشر الذي أنعقد قي...
أقوى كاري كاتير في صحيفة الكارديان هز الولايات المتحدة... رسالة مفتوحة الى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي طلال شاكر وثيقة:الأمم المتحدة تقترح خطة لتجاوز الأزمة في العراق وتحذر...
📜 📜 📜 للصباح حكايه : القلم المرمر #عادل محمود سافر العالم... > > > > > كونفدرالية بطعم التظاهر ‎ > > علاء الخطيب > > >... 'رحلتي مع النهر الثالث' عبدالرزاق عبدالواحد الشاعر العراقي...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > المـــلــتـقـى الـــحــر >   الملتقى الإسلامي > الموعظة الحسنة
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 02-16-2011, 03:41 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
عصام عبدالقادر
اللقب:
عضو الجمعية الحرة

البيانات
التسجيل: Oct 2011
العضوية: 1540
المشاركات: 82
بمعدل : 0.03 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عصام عبدالقادر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضيالإسلام و الآخر

الإسلام و الآخر
الإسلام هو الدين الوحيد الذى وقف موقف الانصاف من أهل الكتاب فبين انه مصدقا لما بين يديه {وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ }[المائدة : 48]، بل دعى أهل الكتاب الى التمسك بما أنزل عليهم فى قوله تعالى {وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ}[المائدة : 47] (٤٧)٠.
{وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُولَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ (٤٣) إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ[44]}[المائدة ]
وقال النبي صلى الله عليه وسلم: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق».. والمعنى: أن النبي وجد في الجاهلية التي سبقت بعثته (أخلاقا) فجاء ليتممها.. لا لينشئها٠والتأصيل المنهجي الواجب للنظرة إلى (الآخر) والتعامل اليقظ معه و(التبعيض) في التصور والفهم والحكم، وهو تبعيض يقتضي ـ بالضرورة ـ التحرر التام من ذهان وغلو (التعميم) والإطلاق. ومن القرآن نستنبط براهين هذا المنهج التأصيلي المعرفي٠
أولا: برهان التبعيض والتمييز بين طائفة وطائفة:«ودت طائفة من أهل الكتاب لو يضلونكم وما يضلون إلا أنفسهم».. و(من) للتبعيض لا للعموم.
«فآمنت طائفة من بني إسرائيل وكفرت طائفة»: فاليهود ليسوا جميعا كفروا بالمسيح عليه السلام.
ثانيا: برهان (التفريق) ـ في التصور والحكم ـ بين فريق وآخر:
«وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون».
«وإن فريقا منهم ليكتمون الحق وهم يعلمون».. وفي الآيتين (فريق منهم) وهو مفهوم يعني: إن فريقا آخر لا يفعل ذلك.
ثالثا: برهان الكثرة والقلة، وهو برهان تمييزي أيضا:«ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم».. (لاحظ): كثير منهم وليس كلهم.
«منهم أمة مقتصدة وكثير منهم ساء ما يعملون».. ليسوا سواء ـ هاهنا ـ فمنهم أمة مقتصدة معتدلة إلى جانب كثرة سيئة العمل٠
إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ ، وتأتي (من) ، في الآية التي أشرنا إليها (من أهل الكتاب) ، حيث من تفيد التبعيض ، يعنى بعض أَهْلِ الْكِتَابِ فليس الكل٠
قال الإمام الشعراوي رحمه الله: ((لو كان القرآن قد نزل بلعنتهم جميعا لقال الذين يفكرون منهم في الإيمان "نحن لسنا كذلك ولا نستحق اللعنة، فلماذا يأتي محمد بلعنتنا؟".
ونعرج أيضاعلى آية عظيمة في هذا المعنى، فإن معنى الإنصاف متجسد فيها بوضوح و جلاء، و لا سيما أنها تجسيد لإنصاف الله تعالى لفئة من أهل الكتاب، مع ما ظهر منهم تجاه الله عز و جل قال الله تعالى: ((و من أهل الكتاب من إن تأمنه بقنطار يؤده إليك و منهم من إن تأمنه بدينار لا يؤده إليك إلا ما دمت عليه قائما ذلك بأنهم قالوا ليس علينا في الأميين سبيل و يقولون على الله الكذب و هم يعلمون))٠
قال ابن جرير رحمه الله: ((وهذا الخبر من الله عزّ وجلّ أن من أهل الكتاب، وهم الـيهود من بنـي إسرائيـل أهل أمانة يؤدونها ولا يخونونها، ومنهم الـخائن أمانته، الفـاجر فـي يـمينه الـمستـحلّ٠
و قال الألوسي رحمه الله في سبب نزول الآية: أنه يروى أن عبد الله بن سلام استودعه قرشي ألفاً ومائتي أوقية ذهباً فأداه إليه. ((وَمِنْهُمْ مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لاَّ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ)) كفنحاص بن عازوراء فإنه يروى أنه استودعه قرشي آخر ديناراً فجحده.
تأمل يا أخي المسلم، إنصاف الله عز و جل، فهذه الآية تتحدث عن اليهود٠ اليهود الذين قتلوا الأنبياء، و كذبوا الرسل، و قالوا يد الله مغلولة، و قالوا بأن الله فقير، و اتخذوا العجل، و قالوا عزير ابن الله، وحرفوا الكتب السماوية، و مع كل ذلك، تجد الله عز و جل ينصفهم في هذه الآية الإنصاف الكامل، فيخبر بأن منهم من يؤتمن، و منهم أيضا من هو على خلاف هذه الصفة٠
ومن هنا، يتبين لنا من الآيات الماضية أن الإنصاف واضح في المنهج الرباني، والآيات في معنى الإنصاف كثيرة فقد قال تعالى(( و لا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى)). وقال عز و جل: ((و إذا قلتم فاعدلوا و لو كان ذا قربى))٠ لذلك نرى أن الإنصاف يقتضي العدل مع الناس و النهي عن التعميم الكلي٠
وفى هذا السياق من الحديث أسوق لكم مثلاً من إنصاف رسولنا صلى الله عليه و سلم، فقد روى البخاري عن جابر رضي الله عنه أن جنازة مرت أمام النبي صلى الله عليه و سلم فقام لها، فقال أحد الصحابة: يا رسول الله إنها جنازة يهودي! فقال صلى الله عليه و سلم: أليست نفسا؟
لقد أنصف هذا اليهودي بمجرد أنه إنسان آخر، فوقف له، و أنصف إنسانيته، مع ما لاقى نبينا صلى الله عليه و سلم من العداء من اليهود.
فالإسلام هو يهودية موسى ونصرانية عيسى معاً، وهدايات من قبلهما من رسل الله( قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ )[البقرة:136]
ولا يفوتنى هنا أن أشير أن الله بين أوضح بيان فى سورة المائدة أن العلاقة بين التورات والقرآن
فقدقطع الحق أنها محفوظة وموجودة في أكثر من آية إذ قال:" وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ "، وفى قوله تعالى وآمنوا بما أنزلت مصدقا لما معكم٠
وعندما قال معكم ولم يقل لما أنزل لكم يعني هذه الآية دليل على المعية الزمنية المكانية٠
وقد ذكر العلماء أن الأوضاع الدينية للأقليات يحكمها المبدأ القرآنى العام " لا إكراه في الدين " و الأوضاع المدنية والشخصية للأقليات تحكمها شريعة الإسلام إن هم تحاكموا إلينا : فَإِن جَاؤُوكَ فَاحْكُم بَيْنَهُم أَوْ أَعْرِضْ عَنْهُمْ وَإِن تُعْرِضْ عَنْهُمْ فَلَن يَضُرُّوكَ شَيْئًا وَإِنْ حَكَمْتَ فَاحْكُم بَيْنَهُمْ بِالْقِسْطِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ } فان رفضوا عليهم أن يتحاكموا إلى شرائعهم ما دامت تنتمى عندهم لأصل إلهى : " وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ "، ( وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ )٠
أما من يعتقد أن المسيح عيسى ابن مريم هو الله فقد كفر (لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح بن مريم . وقال المسيح يا بنى إسرائيل اعبدوا الله ربي وربكم . إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار .وما للظالمين من أنصار * لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة. وما من إله إلا إله واحد . وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم المائدة 72و73).
وعندما كنت أكتب هذا المقال وقعت فى يدى كلمة لاحد العلماء رأيت اثباتها لغرض فى نفسى (وعلى من يسيئون الفهم أو النقل ألاّ يعكروا صفوة الاسلام ) ٠
وفى الأخير إنه ليس بالعسير ان يرى القارئ كم يضّيق ضحايا الفكرة الواحدة على الناس، لدرجة انهم يرون فى فكرتهم تفسيرًا لكل ما غمض واستعجم٠
ونكتفي بهذه الأمثلة ولي عوده إذا ما دعاني الحوار مرة اخرى٠
هذه نبذة سريعة لموقف الإسلام من اليهود لعلنا نتبعها بمقالات أخرى نبين فيها كذبهم وأوهامهم وخبثهم، فالأمر يستحق البيان .












عرض البوم صور عصام عبدالقادر   رد مع اقتباس
قديم 02-16-2011, 05:56 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عصام عبدالقادر المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضي

أظن يا عصام عبدالقادر قبل أن نتعلّم كيف التعامل مع الآخر (غير المسلم)
أن نتعلّم كيف نتعامل مع بعضنا البعض
يجب أن نتعلّم كيف نتعامل بمصداقيّة في معنى المعاني
ونحرص على أن نستخدم المفردات والتعابير في مبناها ومعناها الصحيح
أنا أظن لا يجوز بأي حال من الأحوال أن نستخدم الاسلوب الميكافيلي (الغاية تبرّر الوسيلة)
بطريقة مباشرة أو غير مباشرة،
من خلال تحريف معنى المعاني واستخدامها في غير موضعها،
وخصوصا مع من نختلف معهم في رأي هنا أو هناك
كلمات في مفهوم النقد
http://www.nu5ba.net/vb/showthread.php?t=13221
ما رأيكم دام فضلكم؟













التعديل الأخير تم بواسطة أبو صالح ; 02-16-2011 الساعة 06:02 AM
عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 02-28-2011, 01:33 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
عصام عبدالقادر
اللقب:
عضو الجمعية الحرة

البيانات
التسجيل: Oct 2011
العضوية: 1540
المشاركات: 82
بمعدل : 0.03 يوميا
الإتصالات
الحالة:
عصام عبدالقادر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عصام عبدالقادر المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو صالح نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
أظن يا عصام عبدالقادر قبل أن نتعلّم كيف التعامل مع الآخر (غير المسلم)
أن نتعلّم كيف نتعامل مع بعضنا البعض
يجب أن نتعلّم كيف نتعامل بمصداقيّة في معنى المعاني
ونحرص على أن نستخدم المفردات والتعابير في مبناها ومعناها الصحيح
أنا أظن لا يجوز بأي حال من الأحوال أن نستخدم الاسلوب الميكافيلي (الغاية تبرّر الوسيلة)
بطريقة مباشرة أو غير مباشرة،
من خلال تحريف معنى المعاني واستخدامها في غير موضعها،
وخصوصا مع من نختلف معهم في رأي هنا أو هناك
كلمات في مفهوم النقد
http://www.nu5ba.net/vb/showthread.php?t=13221
ما رأيكم دام فضلكم؟
يا أبا صالح ،
يمكنك حمل اللفظ على غير ظاهره، أو على غير ما عُهد له في اللغة من معنى.. وهذا خطأ خطير يقع فيه كثيرون ممن فقدوا أدوات اللغة.
يا اباصالح إذا كان اللفظ بظاهره يدل على المجاز فلا يتوجه اعتراض على المؤول لأنه يدل على المعنى، ويؤدي المراد.
أردت أن أقول بهذا الذى أسلفت، ياأباصالح إذا تعذر التفاهم بيننا، فنحن إذن نتحدث لغتين مختلفتين.
نصيحة لا تنظر إلى أعلى لأن ذلك قد يؤدي إلى إنزلاق القدم للخلف " و السقوط للإمام على الجبهة " يؤدي إلى ارتجاج في المخ وبالتالي غيبوبة.














عرض البوم صور عصام عبدالقادر   رد مع اقتباس
قديم 02-28-2011, 01:37 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
أبو صالح
اللقب:
عابر سبيل

البيانات
التسجيل: May 2012
العضوية: 224
المشاركات: 1,213
بمعدل : 0.44 يوميا
الإتصالات
الحالة:
أبو صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عصام عبدالقادر المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عصام عبدالقادر نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اقتباس:
يا أبا صالح ،

يمكنك حمل اللفظ على غير ظاهره، أو على غير ما عُهد له في اللغة من معنى.. وهذا خطأ خطير يقع فيه كثيرون ممن فقدوا أدوات اللغة.
يا اباصالح إذا كان اللفظ بظاهره يدل على المجاز فلا يتوجه اعتراض على المؤول لأنه يدل على المعنى، ويؤدي المراد.
أردت أن أقول بهذا الذى أسلفت، ياأباصالح إذا تعذر التفاهم بيننا، فنحن إذن نتحدث لغتين مختلفتين.
نصيحة لا تنظر إلى أعلى لأن ذلك قد يؤدي إلى إنزلاق القدم للخلف " و السقوط للإمام على الجبهة " يؤدي إلى ارتجاج في المخ وبالتالي غيبوبة.

يا عصام عبدالقادر، من حقك أن تعرض وجهة نظرك بالطريقة التي تحلو لك في المكان والتوقيت الذي يحلو لك، لا اعتراض لي على ذلك
وعلى ضوء ذلك يكون لي الحق أن أعرض وجهة نظري بالطريقة التي تحلو لي في المكان والتوقيت الذي يحلو لي،
والسبب لأنني أحاول التعامل بما طُلب منّا "لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يُحب لنفسه"












عرض البوم صور أبو صالح   رد مع اقتباس
قديم 04-08-2011, 11:34 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 96
المشاركات: 21,818
بمعدل : 6.10 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : عصام عبدالقادر المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضي

اقف اجلالا لعبق حروفكم وابحاركم في مكنونات

الذات الانسانية فاجدني عاجزا عن الرد حيث

تسمرت الحروف على الشفاه جزيل شكري وتقديري

لما سطرت اياديكم الطاهرات من حروف ذهبية

دمتم بخير

باحترام

تلميذكم ابي مازن
تفضلوا لزيارة مدونتي مشكورين

http://lutfiyassini.maktoobblog.com/

http://lutfiyassini.blogspot.com/

الذي يحب الرفيق الدكتور بشار الاسد يرفع يديه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 04-09-2011, 12:13 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
ابو برزان القيسي
اللقب:
كاتب ومحلل سياسي/ الإدارة العامة للمنتديات
 
الصورة الرمزية ابو برزان القيسي

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 1202
الدولة: اربيل\تركيا
المشاركات: 4,756
بمعدل : 1.50 يوميا
الإتصالات
الحالة:
ابو برزان القيسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ابو برزان القيسي

 

كاتب الموضوع : عصام عبدالقادر المنتدى : الموعظة الحسنة
افتراضي

الاخ عصام

عبد القادر

ربي يبارك فيك
متابع معكم












توقيع ابو برزان القيسي

الإِعْلَامِيُّ أَبُو بِرَزَانَ القيسي.
أَخْلَقَ. وَطَنٌ يَعِيشُ فية جَمِيعَ الأَدْيَانِ سواسية.. بِدُونِ تَفْرِقَةٍ وَأُعْطِيهُمْ الحُرِّيَّةَ يُعْبَدُونَ مِنْ. رَبُّهُمْ فَالعَلَاقَةُ هُنَا بَيْنَهُمْ وَبِين رَبُّهُمْ.. وَلَيْسَ بَيْنَهُمْ وَبِين الدَّوْلَةُ فَالدَّوْلَةُ هُنَا. خَارِجَ إِطَارِ العَلَاقَةِ الدِّينِيَّةِ.. لَيْسَ لَهَا دَخْلٌ إِلَّا إِذَا كَانَ يَنْتِجُ عَنْ مُمَارَسَةٍ. العِبَادَةُ.. مُخَالِفَةٌ لِلأَعْرَافِ وَالنِّظَامِ العَامِّ وَأَمْنِ البِلَادِ..



عرض البوم صور ابو برزان القيسي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
* الفنانون العراقيون الكبار يتساقطون كـأوراق الشجر في الخريف واحدا تلو الآخر دون أن ت حناني ميـــا قضية العراق المحتل /المقاومة العراقية 2 11-12-2012 01:02 AM
مناورة اسرائيلية فوق المجر ! ( ارشيف 2010) د.احمد مصطفى سعيد المنتدى العام (سياسي/ فكري) بإشراف أ.د. أحمد مليجي 0 01-12-2012 01:01 AM
هل سنبقي نشاهد أقطارنا تغتصب الواحد تلو الآخر ؟ ابو برزان القيسي ملتقى الأديب والناشط الإعلامي / ياسر طويش 13 11-13-2011 10:21 PM
الأجر والثواب من صدقتك الباسم وليد بطاقات ومطويات باللغة العربية 1 01-24-2011 05:04 AM
اضطهاد الآخر أكبر أكاذيب الغرب الباسم وليد تهم نحن بريئون منها والرد عليها 1 01-12-2011 01:58 AM


الساعة الآن 10:27 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com