.............
 

آخر 12 مشاركات
تقرير يحذّر جنرال إلكتريك من التعامل مع "وسطاء" للفوز بعقود... I تجمع ناشطو واحرار العراق : برلماني ايراني : نحن من فجرنا... صورة راعي الغنم الذي تحول الى سياسي كبير وملياردير ,,...
أبن العراق البار الناشط الاجتماعي سلحة الشيخ وسام الغراوي... قصارى القول / وزير خارجية تركيا سابقا: فتح الله غولن مقابل... «رعاية الماضي وتدمير المستقبل»: شراكة النفط البريطانية...
تعرّف على أغنى عشر عائلات في العالم الحرب في محافظة الأنبار دمرت 115 جسرًا أحزاب كردية معارضة... مولد الرسول الاعظم / الحاج لطفي الياسيني
محاضرة طه حسين فى الجامعة الأمريكية عن مكانة الأدب العربى... الحكومة العراقية وأوهام الإصلاح الكشف عن الأضرار الناجمة من... انفوجرافيك || القواعد العسكرية الأجنبية في العراق العثور...


رجوع   الجمعية الدولية الحرة للمترجمين واللغويين العرب واتا > بوابة الدولية الحرة ( للآداب الإنسانية والعلوم التطبيقية) بإشراق الشاعر أ. د. >   النقد و القراءات القصصية و الشعرية > الــدراســات النقدية فـي الشعـر
الإنتساب المساعدة قائمة الأعضاء التقويم محرك البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 03-05-2010, 04:53 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
غازية منصور الغجري
اللقب:
اديبة/ وقاصة

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 35
المشاركات: 461
بمعدل : 0.14 يوميا
الإتصالات
الحالة:
غازية منصور الغجري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

المنتدى : الــدراســات النقدية فـي الشعـر

بقلم : غازية منصور الغجري قراءة في ديوان " أسماء وحرقة الأسئلة " لشاعر الحب والألم في عصر اللاحب ، شاعر سعودي غارق في النهايات والتذمر من زمن البداية بلا نهاية .." . تعانقت لوحة الغلاف للفنان الفرنسي : هنري ماتيس 1869 – 1945 - مع حروف الشاعر (صالح الحربي) لترسم لنا لوحات تنقل حيرة نساء هنري ماتيس لشاعر يبحث عن عشتار ويكتب لها مئات القصائد بحروف من ثلج ونار عبر وفاء - وضحى - سارا - مريم - منى - رحاب - صالحة - خلود - بثينة - ريحانة - ليلى 1 - ليلى 2 - أمينة - أمل - سامية -كاترين - سلوى ..! يترجم فيها صدق اللحظة بحس مرهف يلازمه ألم العشق الدائم الملازم للخيانة الأنثوية ؟!! . لوحات غارقة بالرومانسية والوجد ..رسمت بحروف الوهم.والشك والضياع ..لوحات ناقصة تأخذنا إلى عوالم العشق بزمن قيس وليلى زمن روميو و جوليت ..تارة وزمن العولمة والشبكة العنكبوتية تارة أخرى , شكوى دائمة من خيانة النساءوكأن الشاعر يبرر ضياح حبه وسط غابة من النساء الخائنات.. .. ! تحدث الشاعر بألم عن خيانة مريم وليلى عن قسوة رحاب عن الألم والندم على حب بلا حب عن لهو دائم مع نساء يرقصن على جثث الموتى وضحايا الحب الرخيص . أسئلة موجهة إلى النساء لم يجني منها الشاعر غير حرقة الأسئلة ليستمر في بحثه الدائم عن حبيبة تنقله لشاطىء الحب الآمن بعيدا عن دخان الخيانة ورياح الموت ، بعيداً عن الرقابة المختبئة تحت الأحذية ، ورائحة الليل الكريهة في بلاد العرب ..عن حب حقيقي يخلص الشاعر من القصص العتيقة ونبيذ الحزن المعتق لعل عشتار تأتي ومعها نبيذ العشق لتنفض غبار الغدر العالقة بذاكرته من أفواه اللوحات الثرثارة . وبإصرار على الاختباء بين الميم ..والميم نكتشف أن الشاعر يحمل مسؤولية معاناته مع الحب لمريم من بين كل الأسماء ..حيث يطل علينا وجهها بأكثر من لوحة لينال النصيب الأكبر من الحب و العتاب . وفي لوحة أخرى يخبرنا الشاعر عن حمالة الحطب والعصفور الأخضر الذي يتشظى وينصهر حول مراسيم العادات والتقاليد بمواسم الموت ، ولم ينسى وجه المطلقة العبوس وجيوبها الممزقة - في عالمنا العربي - . ثمة لوحات بارزة في ديوان الشاعر "صالح الحربي " (أسماء وحرقة الأسئلة ) كلها أشباح للخيانة والغدر للرقص فوق الجثث ..النساء – الماضي الموت .. العادة والتقاليد ..الأرض الممزقة ، القبيلة الممزقة التي نسج لها خيوط عنكبوت شكلت خلفية اجتماعية رائعة لشاعر الصدق في زمن الكذب والمحاباة ..الحس المرهف في زمن البلادة والغدر . حدثنا عن الغاردينا المسافرة إلى مدن الموت وهي تنتحب تائهة في حقل الجنادب وعن صوتها الآتي من خلف القضبان .عن المرأة التي تحمل جنين ميت بزمن ميت بزمن البيضة والحجر حيث تغيب الشمس ولا وتندثر لوحات رسمها الشاعر بالدموع : جلد الذات : يحامي ابنه في المرآة ..من خلال وردة ذابلة تشعره بالذنب ليخبره بصمت أنه الأب الذي اغتال طفولته مرتين ...مرة عند ميلاده ..وأخرى عند نسيانه وسط زحام العشق والبحث عن عشتار . الحنين : يبوح الشاعر بسره المدفون في كوخ الناموسيات البيضاء ..حين أدركته الجدة فنفته من العوضية مسقط رأسه .. ! التحدي والعنفوان : للشاعر وجه وللمتلقي ألف وجه من ذا الذي يسد فمي ؟؟ صور غارقة في الدهشة : ( في المقهى المجاور لمنزلي تركت وجهي على مقعد خشبي بعد أيام سألت النادل عنه قال : أخذته امرأة ذات وجود عديدة ) صور غارقة باليأس وحديث طويل عن الموت الذي هو هاجس الشاعر " ( تنحت الريح في عظام جمجمتي يحفر الزمن في تضاريس جسدي تنبثق صهاريج الدم الملوث لعابرين يحملون على أعناقهم كبرى الجرائر ) تـذمــر : يتذمر الشاعر من حقائب السفر والصور المشوهة التي يحملها معه العربي إلى الخارج في قوله : أرتب حقيبة السفر أدس أعضائي بداخلها في المطار صرخ في وجهي رجل الجمارك "رائحة حقيبتك كريهة هل بداخلها جثة أنت مقبوض عليك " بعد التفتيش صرح لي بان حقيبتي غير صالحة للسفر الوطن : وسط زحمة النساء واحتلالهن لوجدان شاعر محب لا ينسى خارطة الوطن الممزقة : خارطة بقلب خانته الغيوم وبأنامل تداعبها الريح …. وبخيوط بالية مهترئة وبإبرة عاشرها الصدأ أخيط خارطة العالم العربي الممزقة غزو ثقافي : حزنا .. عن التناقض والازدواجية يقول : أتلو آية العروة الوثقى واحفظ أناشيد الطهر والتقوى) الغزو الثقافي بعقر دار الشاعر تزيد آلامه فيحدثنا بحسرة عن إنسان يتدثر بجلد غير جلده ويبرأ من الضاد لتتساقط حروف الهجاء احتجاجا . الأصدقاء والحلم : عن الأصدقاء تحدث الشاعر عن الصداقة والأحلم التي تنهش بها الغربان … لوحات رائعة رسمها الشاعر بآهاته وحروفه مجسداً يها معاناته مع الآخر ، ولكن ثمة لوحة حقيقة ناقصة لازالت قيد البحث ..! ____________عدد صفحات الديوان 102 طباعة دار الجديد للنشر النسخة الأولى عام 1995م












توقيع غازية منصور الغجري

" لوتملق مليون كاتب وشاعر من أجل كاتب/ ة لص/ ة ووضيع /ة، سيبقى الكاتب وضيع حتى لو سرق أمهات الكتب ونسبها إلى نفسه بشهادة مسروقة ومدفوع ثمنها " غازية منصورالغجري*

- كاتبة سورية

رؤيتنا: حماية اللغة العربية


عرض البوم صور غازية منصور الغجري   رد مع اقتباس
قديم 01-18-2011, 06:20 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الشاعر لطفي الياسيني
اللقب:
الرئيس الفخري للجمعية
 
الصورة الرمزية الشاعر لطفي الياسيني

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 118
الدولة: فلسطين القدس الشريف
العمر: 95
المشاركات: 21,747
بمعدل : 6.75 يوميا
الإتصالات
الحالة:
الشاعر لطفي الياسيني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : غازية منصور الغجري المنتدى : الــدراســات النقدية فـي الشعـر
افتراضي

تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
كل عام وانت الى الله اقرب
الحاج لطفي الياسيني
شهيد المسجد الاقصى المبارك
عذرا لتكرار الردود فانا قعيد ومشلول
اسمع نتنياهو.... ابن النورية
امك سبعة وستين مية بالمية












عرض البوم صور الشاعر لطفي الياسيني   رد مع اقتباس
قديم 10-09-2011, 01:07 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
مايا دنديس
اللقب:
زائر

البيانات
العضوية:
المشاركات: n/a
بمعدل : 0 يوميا
الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : غازية منصور الغجري المنتدى : الــدراســات النقدية فـي الشعـر
افتراضي

روعه بمعنى الكلمة
ابداع و تميز لاهنت ياغالية












عرض البوم صور مايا دنديس   رد مع اقتباس
قديم 10-11-2011, 05:43 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
غازية منصور الغجري
اللقب:
اديبة/ وقاصة

البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 35
المشاركات: 461
بمعدل : 0.14 يوميا
الإتصالات
الحالة:
غازية منصور الغجري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

 

كاتب الموضوع : غازية منصور الغجري المنتدى : الــدراســات النقدية فـي الشعـر
افتراضي

الشاعر الكبير أمير المقاومين (لطفي الياسيني )
سلام الله عليكم ايها الشهيد الحي . شهيد القدس الشاهد المذبوح بعمق الجروح ..الشاهد على خسة الخرفان والغربان من العربان المأجورين ..

اشكرك من كل قلبي على رفع هذا الموضوع ..ولاهنت ياكل الطيب .نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة












توقيع غازية منصور الغجري

" لوتملق مليون كاتب وشاعر من أجل كاتب/ ة لص/ ة ووضيع /ة، سيبقى الكاتب وضيع حتى لو سرق أمهات الكتب ونسبها إلى نفسه بشهادة مسروقة ومدفوع ثمنها " غازية منصورالغجري*

- كاتبة سورية

رؤيتنا: حماية اللغة العربية


عرض البوم صور غازية منصور الغجري   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قراءة في ديوان" قوافل الثلج" لعبد اللطيف غسري محمد يوب الــدراســات النقدية فـي الشعـر 3 10-09-2011 01:12 AM
قراءة في ديوان مظفر النواب يسري راغب الــدراســات النقدية فـي الشعـر 2 10-09-2011 01:09 AM
الأسئلة المكبوتة/سليمى السرايري سليمى السرايري  قـصــيــدة الــــــنـــــثــــــر : غسان إخلاصي 1 02-15-2011 03:49 AM
قراءة في ديوان هسيس الدهشة للشاعر أحمد بهيشاوي محمد محقق ورشة النقد الأدبي 3 12-12-2010 01:03 AM
أسماء الأفعال تيسير الحليم المقداد النِّحْوِ والصَّرْفِ 19 04-08-2010 08:54 PM


الساعة الآن 01:56 PM.

جميع الآراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا علاقة لإدارة الموقع بها

Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translation by wata1.com